"> "مستقبل وطن" في قلب الوطن المصري الأسبوعي
رئيس التحرير
اسلام شريدح
رئيس مجلس الاداره
اشرف نور
"مستقبل وطن" في قلب الوطن
25-03-2020 18:02:04
"مستقبل وطن" في قلب الوطن
Bookmark and Share
كتب : إسلام عوض

إن الظروف العصيبة التى تمر بها مصر منذ بداية تعرض البلاد لموجة الطقس السيئة التي لم تشهدها أرض الكنانة من قبل ، جعلت القيادة السياسية تقوم بإتخاذ الإجراءات والقرارات الواجبة من أجل الحفاظ على أرواح مواطنيها ، هى نفس الظروف التي أظهرت معدن كتائب إنقاذ حزب "مستقبل وطن" ، تلك الكوادر التى عمل الحزب على إعدادها خلال الأعوام الماضية ، وهيأ لديها الدوافع والطموحات ، حتى تكون جاهزة ومستعدة لتقديم نفسها فداء لوطنها الحبيب مصر وشعبها ، الذى لا ينسى الجميل فى وقت الشدائد .

فعندما تعرضت مصر للأمطار والسيول التى لم تتعرض لها من قبل ، والتى أدت إلى تدمير مناطق كثيرة بالبلاد ، وتسببت في تعطيل حركة الحياة بالشارع المصري ، وجدنا مجموعات على أعلى مستوى ، منظمة ومجهزة بالمعدات والآلات والأدوات الخفيفة والثقيلة ، تقوم بتقديم يد العون لمؤسسات الدولة والشعب لمواجهة تلك التداعيات الطارئة ، والتى جاءت لترسخ مبدأ جديدآ أفتقدناه كثيرآ ، وهو تفعيل الدور المجتمعي للأحزاب السياسية ، ثم عاد حزب "مستقبل وطن" ليؤكد أن العمل المجتمعي الذى قام ويقوم به لم يكن وليد مصادفة ، بل هو منهج يسير عليه الحزب ، وهو ما أكده أسلوب وجاهزية التعامل مع تلك الأزمات المفاجئة . 

فعندما قام الرئيس عبد الفتاح السيسي بإتخاذ الإجراءات الفورية من أجل الحفاظ على حياة المواطنين فى مواجهة وباء فايروس كورونا ، وفى نفس التوقيت الذى تم الدفع فيه بوحدات القوات المسلحة المصرية الباسلة درع وحصن الوطن للتصدى لهذا الخطر الداهم الذى يهدد البشرية ،  فوجئ الجميع بقيام مستقبل وطن بتشكيل فرق منظمة ومجهزة على أعلى مستوى تنتشر فى كافة أنحاء مدن وأحياء وقري ونجوع محافظات مصر ، لتقديم العون والمساعدة الفاعلة على أرض الواقع للمواطن المصرى ، غير عابئة بأية مخاطر سوف تواجهها أو تتعرض لها ، فخطر كورونا كان قادرآ على إدخال الرعب فى قلوب الجميع على مستوى العالم ، ولو نظرنا لما يجرى بدول العالم لن نجد سوى القطاعات الصحية وعناصر الجيوش هى من يواجه هذا الخطر مجهزين ومؤمنين بكافة الوسائل الوقائية ضد إحتمالية الإصابة المعرضين لها ، ولكن كتائب "مستقبل وطن" الفدائية سطرت ملحمة بطولية جديدة لتحفر إسم الحزب فى قلوب المصريين ، وتعيد للشعب الأمل من جديد فى إمكانية وجود أحزاب سياسية تستهدف صالح المواطن المصرى ، وتعمل من خلال فكر مؤسسى جمعى ، يغلب المصلحة العامة للوطن والمواطن ، ويتيح أيضآ الفرصة للشباب أن يقدم نفسه لمجتمعه من جديد ، ويظهر قدراتة الإيجابية من خلال المشاركة فى الأحزاب السياسية ، ذلك الأمر الذي يعزز لدي المجتمع الثقة فى قدرة حزب "مستقبل وطن" على إحداث طفرة بالحياة الحزبية بمصر ، تصب فى صالح تغيير نمط تعامل الأحزاب مع الشارع الذى عانى طويلآ من غياب دورها الحقيقي على مدار عقود عديدة ، مما جعله يعزف عن الإنضمام إلى التنظيمات الحزبية ، بإعتبارها مجرد منظومات سياسية تسعى عناصرها إلى تحقيق أهداف نفعية ضيقة ، أو إكمال الوجاهة الإجتماعية .

وبالتدقيق فى مسار الحياة الحزبية بمصر ، نجد أن عدد الأحزاب بها قد بلغ 104 حزبآ ، لم نرى لهم أي مشاركة على أرض الواقع مثلما فعل حزب مستقبل وطن ، الذى استنهض وانتفض ونشر كوادره لتمد أياديها البيضاء للجميع ، وخاصة المناطق المنكوبة ، فما قام به الحزب لإغاثة أهالى منطقة الزرايب بمدينة 15 مايو وغيرها من المناطق بعد الأضرار التي لحقت بهم جراء السيول ، يعد نموذجآ للتضامن والتكافل الإجتماعي القائم على تفعيل مبادرة الرئيس السيسي "حياة كريمة لشعب عظيم " .

إن إختيارات الحزب الأخيرة للشخصيات المؤثرة فى المجتمع المصرى سياسيآ وإجتماعيآ وإقتصاديآ ، والتى يمثل رجل الصناعة المتميز النائب محمد أبوالعنين نموذجآ واضحآ لها ، تدلل على أن حزب مستقبل وطن يعمل وفق منهجية هادفة إلى الوصول لأعماق الشارع المصرى ، فقد كان نجاح الحزب فى إقناع أبوالعينين صاحب الشعبية الجارفة والمكانة الدولية ، الذى لم يوقفه إبتعادة عن المشهد السياسي يومآ عن القيام بواجبه فى خدمة المجتمع من خلال مؤسسته الخيرية ، للإنضمام لصفوف الحزب مؤشرآ واضحآ على مكانة حزب "مستقبل وطن" فى الشارع المصرى ، التى باتت تزداد يوما بعد يوم .

إن الدولة الوطنية المصرية الحديثة ، التي يسعى الرئيس عبد الفتاح السيسي لإستكمال أركانها ، تمثل الأحزاب السياسية فيها جزءآ أصيلآ وهامآ ، فالقيادة السياسية دائما ما تدعم دور الأحزاب السياسية الفاعلة ،  خاصة تلك التي تعمل من أجل صالح الوطن والمواطن .

ومما لا شك فيه أن رجال الأعمال الوطنيين الشرفاء لهم دور كبير في الوقوف خلف القيادة السياسية ،  ظهيرآ داعمآ من أجل إنجاح المشروع الوطني بكل عناصره ، سياسيآ واقتصاديآ واجتماعيآ ، وهو ما يؤكد عليه دائما القائد والزعيم عبد الفتاح السيسي .

"تحية من أبناء الوطن لمستقبل وطن"

اضف تعليق
الأسم
الإيميل
النص
تعليقات القراء
كوميديا المحارم
حمل العدد الإسبوعي