رئيس التحرير
اسلام شريدح
رئيس مجلس الاداره
اشرف نور
نصابين تى فى شوب
12-07-2013 3:01:24
نصابين تى فى شوب
Bookmark and Share
القنوات الفضائية تشارك فى النصب على المواطنين

 

كتب : اشرف نور

 

اولا لابد ان نعرف ان معنى النصب او الاحتيال يقصد به، الخداع أو التدليس أو التحايل؛ فهو فعْل من أفعال الخداع، مثل التشويه المقصود لحقيقة مادية أو تقديم بيانات كاذبة عنها أو إخفاء بيانات حقيقية عنها، بُغية تحقيق فائدة على حساب شخصٍ أو كيان آخر من دون وجه حق وهذا ماتفعله بعض الشركات الوهمية للمنتجات الوهمية التى تحاول النصب على المواطنين بمساعدة القنوات الفضائية

فهذه طريقة جديدة للنصب على المواطنين او المشاهدين للقنوات الفضائية هذه الطريقة اسمها تى فى شوب او التسوق عبر التليفزيون ففى خلال مشاهدتك  لاى عمل على شاشة التليفزيون  يتخلل هذا العمل فترات اعلانية ليست بالقصيرة  ومنتجات لاحصر لها هناك منها  من له شركة منتجة لها اسمها ومقراتها وهناك من لانعرف عنه شيئا مجرد كلام تسمعه ولاتعرف حقيقته وفى النهاية عليك الاتصال بالرقم الموضح على الشاشة ان اردت الشراء والسؤال هنا اليس هناك عنوان لهذه الشركة  مجرد رقم تليفون اذا ان حدث اى نوع من انواع التلاعب فعلى من يرجع العميل لاتعرف  ومن اذا المسئول عن حماية المستهلك او المشاهد ايضا لاتعرف فكيف تترك الفضائيات للتلاعب بالمشاهدين هكذا الايكفينا ما تفعله بنا الفضائيات من الاستهانة  بعقول  المشاهدين  فهذه الفضائيات تسلم المشاهد فريسة سهلة للشركات الوهمية  والمنتجات الوهمية لدرجة ان الامر وصل الى التلاعب بمشاعر البعض من المشاهدين مستغلين فى ذلك ظروف معينة سواء انسانية او مرضية فهناك اعلانات توحى للمشاهد ان هذا المنتج صاحب قدرة فائقة على المساعدة فى الانجاب لمن لم يرزق بالاولاد اليس هذا لعب بمشاعر هؤلاء الاشخاص اليست هذه حيلة رخيصة للنصب على الناس وايضا بعض الاعلانات التى توحى بان منتجها له القدرة على علاج بعض الامراض دون اى دليل سوى الاعلان اليس هذا نوع من انواع النصب  كما عرفناه سابقا وهو عرض بعض البيانات الغير حقيقية لتحقيق مكاسب هذا بالفعل ما تفعله هذه الشركات وبمساعدة ومباركة من القنوات الفضائية والمسئولين عن هذا الجهاز الاعلامى الخطير وايضا لاابالغ ان قلت ان المسئولين عن حماية المستهلك مشتركين ايضا فى هذه الجريمة لعدم تدخلهم مع هذه الفضائيات لمنع اى اعلان عن منتج دون هوية ودون التحقق من حقيقته ووجود الدليل على مايقدم فى الاعلان وان يكون للمعلن عنوان محدد ومعروف يقدم فى الاعلان حتى يستطيع المشاهد الرجوع له فى حالة وجود شكوى من المنتج  ونحن نخاطب المسئولين عن الاعلام فى مصر والسادة المسئولين عن جهاز حماية المستهلك لوضع ضوابط للاعلان على القنوات سواء الحكومية او الخاصة  وان يكون لاى معلن داتا كاملة تقدم لجهاز حماية المستهلك  والاتكون القناة الفضائية مسئولة مسئولية مباشرة على كل ما يعلن على شاشتها 

 

 

اضف تعليق
الأسم
الإيميل
النص
تعليقات القراء
كوميديا المحارم
حمل العدد الإسبوعي